منتدى عين معبد الإسلامي



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
<div style="background-color: #ffffff;"><a href="http://www.rsspump.com/?web_widget/rss_ticker/news_widget" title="News Widget">News Widget</a></div>

شاطر | 
 

  يوم نقول لجهنم هل امتلات و تقول هل من مزيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محفوظ
المدير العام
avatar

البلد : البلد
ذكر
عدد المساهمات : 280
نقاط : 802
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/08/2010

مُساهمةموضوع: يوم نقول لجهنم هل امتلات و تقول هل من مزيد   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 10:56 am








سُئلـ رحمه الله ـ عن قوله‏:‏ ‏{‏يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِوَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ‏}‏ ‏[‏ق‏:‏ 30‏]‏، ما المزيد ‏؟‏



فأجاب‏:‏
قدقيل‏:‏ إنها تقول‏:‏ ‏{‏هَلْ مِن مَّزِيدٍ‏}‏ أي‏:‏ ليس في مُحْتَمَلٌللزيادة‏.‏ والصحيح‏:‏ أنها تقول‏:‏ ‏{‏هّلً مٌن مَّزٌيد ‏}‏ على سبيلالطلب، أي‏:‏ هل من زيادة تزاد في‏؟‏ والمزيد ما يزيده الله فيها من الجنوالإنس، كما في الصحيحين عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنهقال‏:‏ ‏(‏لا تزال جهنم يلقْي فيها وتقول‏:‏ هل من مزيد‏؟‏ حتي يضع ربالعزة فيها قدمه‏)‏‏.‏ ويروي‏:‏ ‏(‏عليها قدمه فَينزوِي بعضها إلى بعضوتقول‏:‏ قط قط‏)‏‏.‏
فإذا قالت‏:‏ حسبي حسبي، كانت قد اكتفت بماأُلْقِي فيها، ولم تقل بعد ذلك‏:‏ هل من مزيد، بل تمتلئ بما فيها لانزواءبعضها إلى بعض، فإن الله يضَيقُها على من فيها لسعتها، فإنه قد وعدهاليملأنها من الجِنَّة والناس أجمعين، وهي واسعة فلا تمتلئ حتي يضيقها علىمن فيها‏.‏
قال‏:‏ ‏(‏وأما الجنة‏:‏ فإن الله ينشئ لها خلقًا فيدخلهمالجنة‏)‏‏.‏ فبين أن الجنة لا يضيقها ـ سبحانه ـ بل ينشئ لها خلقًافيدخلهم الجنة؛ لأن الله يدخل الجنة من لم يعمل خيرًا؛ لأن ذلك من بابالإحسان‏.‏ وأما العذاب بالنار‏:‏ فلا يكون إلا لمن عصي، فلا يعذب أحدًابغير ذنب‏.‏ والله أعلم ‏.‏

مجموع فتاوى بن تيمية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mahfoud1236.yoo7.com/forum.htm
 
يوم نقول لجهنم هل امتلات و تقول هل من مزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عين معبد الإسلامي :: المنتديات الإسلامية على مذهب السنة و الجماعة :: القرآن الكريم-
انتقل الى: